أكاديميون بريطانيون يطالبون بالضغط على السعودية للإفراج عن سلمى الشهاب

أكاديميون بريطانيون يطالبون بالضغط على السعودية للإفراج عن سلمى الشهاب

تم نشره منذُ 4 شهر،بتاريخ: 29-09-2022 م الساعة 04:33:38 الرابط الدائم: https://newsformy.com/news-1387963.html في : اخبار سياسية    بواسطة المصدر : وكالة الصحافة اليمنية
لندن/وكالة الصحافة اليمنية// حث مئات الأكاديميين في المملكة المتحدة حكومة بلادهم، على اتخاذ “إجراءات عاجلة”، لإطلاق سراح الطالبة بجامعة ليدز والناشطة في مجال حقوق المرأة “سلمى الشهاب” من السجن في السعودية. ووقع 400 أكاديمي وباحث وطالب من الجامعات البريطانية، على رسالة مفتوحة تدعو الحكومة البريطانية لاتخاذ خطوات عاجلة للتصدي لقضية “سلمى الشهاب” التي حكمت عليها المحكمة الجزائية المتخصصة مؤخرًا، بالسجن لمدة 34 عامًا، لنشاطها السلمي على “تويتر”. وقع على الرسالة قرابة 100 شخص من جامعة ليدز نفسها، إلى جانب آخرين من أكثر من 50 جامعة وكلية في المملكة المتحدة، يدعون فيها رئيسة الوزراء “ليز تراس” ووزير الخارجية “جيمس كليفرلي” للتنديد علنًا بالحكم الصادر بحق “سلمى”، ولتوجيه بيانات إلى أقرانهم السعوديين تدعوهم للإفراج عنها فورًا. و”سلمى الشهاب”، 34 عامًا وأم لطفلين، هي أخصائية صحة أسنان وطالبة دكتوراه في جامعة ليدز، تسكن المملكة المتحدة، اعتقلتها السلطات السعودية عندما عادت لقضاء عطلتها هناك في 15 يناير/كانون الأول 2021، ووضعتها في الحبس الانفرادي، وأخضعتها لفترة تحقيق مطولة استمرت 285 يومًا قبل محاكمتها.  وفي أبريل 2022، حكم عليها بالسجن لمدة 6 سنوات إثر محاكمة جائرة، وبعد الاستئناف عند المحكمة الجزائية المتخصصة مدِّدَ الحكم الصادر بحقها في 9 أغسطس 2022 ليبلغ 34 سنةً، تتلوها 34 سنةٍ أخرى من منع السفر، وذلك على خلفية دعاوى معنية حصرًا بنشاطها السلمي على “تويتر”، حيث غردت تأييدًا لحقوق المرأة والحريات الأساسية ومعتقلي الرأي في السعودية. وهذا الحكم أتى كجزء من موجة غير مسبوقة من الأحكام المطولة أنزلتها المحاكم السعودية خلال الشهرين الماضيين، وذلك بعد إعادة مد الجسور الدبلوماسية مع ولي العهد السعودي والحاكم الفعلي للبلاد “محمد بن سلمان”، بعد نبذه من الساحة الدولية إثر جريمة قتل الصحفي السعودي “جمال خاشجقي” في عام 2018. والرسالة المفتوحة تدعو المملكة المتحدة، بصفتها حليفًا قريبًا للسعودية، لاستخدام نفوذها المعتبر لإعانة الجهود الرامية للإفراج عن “سلمى الشهاب”، إذْ إنها، مثلما اختتمت الرسالة المفتوحة، “كانت مثل بقية الطلّاب والأكاديميين، لتتطلع في هذا الوقت للسنة الأكاديمية الجديدة، لولا تغييبها وراء القضبان لارتكابها جريمة التغريد بآرائها المشروعة”. وأضافت الرسالة: “لا بدّ من تحريرها، ولم شملها مع عائلتها، والسماح لها بإكمال الدكتوراه في المملكة المتحدة”.

مشاركة الخبر: أكاديميون بريطانيون يطالبون بالضغط على السعودية للإفراج عن سلمى الشهاب على وسائل التواصل من نيوز فور مي

local_library إقرأ أيضاً في آخر الأخبار

فعاليات اليوم افتتاح معرض غرب مصر وحفل على الحجار بأوبرا الإسكندرية

فعاليات اليوم افتتاح معرض غرب مصر وحفل على الحجار بأوبرا الإسكندرية

منذُ 1 شهر

يقام اليوم الأربعاء 28 ديسمبر 2022 عدد من الفعاليات الثقافية والفنية في عدد من الهيئات والمراكز الإبداعية من بينها...

وليد قانوش يفتتح صالون الشباب بدورته الـ33 بقصر الفنون

وليد قانوش يفتتح صالون الشباب بدورته الـ33 بقصر الفنون

منذُ 1 شهر

افتتح صالون الشباب الدورة الثالثة والثلاثين بعنوان الفنآفاق المستقبل منذ قليل بقصر الفنون بساحة دار الأوبرا المصرية...

أفضل 5 مكملات غذائية للرجال أهمها الزنك لصحة البروستاتا

أفضل 5 مكملات غذائية للرجال أهمها الزنك لصحة البروستاتا

منذُ 1 شهر

يحتاج الرجال إلى فيتامينات ومعادن محددة للبقاء في صحة جيدة يعد الزنك ضروريا لصحة البروستاتا المصدراليوم السابعأفضل 5...

تطبيق Bellin Health Pharmacy

تطبيق Bellin Health Pharmacy

منذُ 1 شهر

أعد ملء أدويتك وتعيين التذكيرات والاتصال بصيدليتك تحميل تطبيق Bellin Health Pharmacy في تطبيقات الصحة واللياقة...

تطبيق رينج روفر سبورت
تطبيق رينج روفر سبورت
منذُ 1 شهر

لقد أدرجنا Range Rover Sport Wallpapers لك تحميل تطبيق رينج روفر سبورت في تطبيقات...

تطبيق Iceland Hot Springs Map
تطبيق Iceland Hot Springs Map
منذُ 1 شهر

السفر والاستحمام والاستكشاف الينابيع الساخنة والأواني الساخنة والمتنزهات المائية تحميل تطبيق Iceland Hot Springs Map في تطبيقات...

widgets إقراء أيضاً من وكالة الصحافة اليمنية

عقوبة مغلظة جديدة على ناشط سعودي معتقل مع انتهاء محكوميته
روسيا وبيلاروسيا توقعان بروتوكولا لتعديل اتفاقية الأمن الإقليمي المشترك
استحداث تحصينات قتالية جديدة وقصف صاروخي ومدفعي يستهدف هذه المناطق
فضيحة جديدة لتورط الامارات بالاتجار بالبشر