مسلسل جودر الحلقة 8 من هي الجارية تودد

مسلسل جودر الحلقة 8.. من هي الجارية تودد؟

تم نشره منذُ 2 اسبوع،بتاريخ: 03-04-2024 م الساعة 05:01:55 الرابط الدائم: https://newsformy.com/news-2058879.html في : فن وثقافة    بواسطة المصدر : اليوم السابع ثقافة وفن

ظهرت في الحلقة الثامنة من مسلسل جودر بطولة النجم ياسر جلال، الجارية تودد، المحظية المفضلة للملك شهريار، فهل هي شخصية في ألف ليلة وليلة أم أضافها صناع المسلسل؟

تقول الحكاية:

مما يحكى أنه كان ببغداد رجل ذو مقدار وكان موسر بالمال والعقار وهو من التجار الكبار وقد سهل عليه دنياه ولم يبلغه من الذرية ما يتمناه ومضت عليه مدة من الزمان ولم يرزق بإناث ولا ذكور، فكبر سنه ورق عظمه وانحنى ظهره وكثر وهنه وهمه فخاف ذهاب ماله ونسبه إذ لم يكن له ولد يرثه ويذكر به فتضرع إلى الله تعالى وصام النهار، وقام الليل، ونذر النذور لله تعالى الحي القيوم، وزار الصالحين، وأكثر التضرع إلى الله تعالى فاستجاب الله له وقبل دعاءه ورحم تضرعه وشكواه، فما كان إلا قليل من الأيام حتى جامع إحدى نسائه فحملت منه في ليلتها ووقتها وساعتها وأتمت أشهرها ووضعت حملها وجاءت بذكر كأنه فلقة قمر، فأوفى بالنذر وشكر الله عز وجل وصدق وكسا الأرامل والأيتام، وليلة سابع الولادة سماه بأبي الحسن فأرضعته المراضع وحضنته الحواضن وحملته المماليك والخدم إلى أنكبر ونشأ وترعرع وانتشى، وتعلم القرآن العظيم وفرائض الإسلام وأمور الدين القويم والخط والشعر والحساب والرمي بالنشاب، فكان فريد دهره وأحسن أهل زمانه وعصره، ذا وجه مليح ولسان فصيح، يتهادى تمايلاً واعتدالاً ويترامى تدللاً واختيالاً بخد أحمر وجبين أزهر وعذار أخضر، كما قال فيه بعض واصفيه:
بدا الربيع العذار للـحـدق
والورد بعد الربيع كيف بقي
أما ترى النبت فوق عارضه
بنفسجاً طالعاً مـن الـورق
فأقام مع أبيه برهة من الزمن في أحسن حال وأبوه به فرح وسرور إلى أن بلغ مبالغ الرجال فأجلسه أبوه بين يديه يوماً من الأيام وقال له: يا ولدي غنه قد قرب الأجل وحانت وفاتي ولم يبق غير لقاء الله عز وجل وقد خلفت لك ما يكفيك إلى ولد الولد من المال المتين والضياع والأملاك والبساتين فاتق الله تعالى يا ولدي فيما خلفته لك ولا تمتع من رفدك، فلم يكن إلا قليل حتى مرض الرجل ومات فجهزه ولده أحسن تجهيز ودفنه ورجع إلى منزله وقعد للعزاء أياماً وليالي وإذا بأصحابه قد دخلوا عليه وقالوا له: من خلف مثلك ما مات، وكل ما فات فقد فات وما يصلح العزاء إلا للبنات والنساء المخدرات ولم يزالوا به حتى دخل الحمام ودخلوا عليه وفكوا حزنه.
وأدرك شهرزاد الصباح فسكتت عن الكلام المباح.

وفي الليلة الثلاثين بعد الأربعمائة:

قالت: بلغني أيها الملك السعيد أن أبا الحسن لما دخل عليه أصحابه الحمام وفكوا حزنه نسي وصية أبيه وذهل لكثرة المال وظن أن الدهر يبقى معه على حال، وأن المال ليس له زوال فأكل وشرب ولذ وطرب وخلع ووهب وجاد بالذهب ولازم أكل الدجاج وفض ختم الزجاج وقهقهة القناني واستماع الأغاني، ولم يزل على هذا الحال إلى أن نفذ المال وقعد الحال وذهب ما كان لديه وسقط في يديه، ولم يبق له بعد أن أتلف ما أتلف غير وصيفة خلفها له والده من جملة ما خلف وكانت الوصيفة هذه ليس لها نظير في الحسن والجمال والبهاء والكمال والقد والاعتدال وهي ذات فنون وآداب وفضائل تستطاب قد فاقت أهل عصرها وأوانها، وصارت أشهر من علم في افتتانها وزادت على الملاح بالعلم والعمل ولتثني والميل مع كونها خماسية القد مقارنة للسعد بجبينين كأنهما هلال شعبان وحاجبين أزجين، وعيون كعيون غزلان وأنف كخد الحسام، وخد كشقائق النعمان، وفم كخاتم سليمان وأسنان كأنها عقود الجمان، وسرة تسع أوقية دهن بان، وخصر أنحل من جسم من أضناه الهوى وأسقمه الكتمان وردف أثقل من الكثبان، وبالجملة فهي في الحسن والجمال جديرة بقول من قال:

إن أقبلت بحسـن قـوامـهـا
أو أدبرت قتلت بصد فراقهـا
شمسية بـدرية غـصـنـية
ليس الجفا والبعد من أخلاقها
جنات عدن تحت جيب قميصها
والبدر في فلك على أطواقها
تسلب من يراها بحسن جمالها وبريق ابتسامتها وترميه بعيون نبل سهامها وهي مع هذا كله فصيحة الكلام حسنة النظام فلما نفذ جميع ماله وتبين سوء حاله ولم يبق معه غير هذه الجارية أقام ثلاثة أيام، وهو لم يذق طعم طعام ولم يسترح في منام، فقالت له الجارية: يا سيدي احملني إلى أمير المؤمنين هارون الرشيد.
وأدرك شهرزاد الصباح فسكتت عن الكلام المباح.

وفي الليلة الواحدة والثلاثين بعد الأربعمائة:

 قالت: بلغني أيها الملك السعيد أن الجارية قالت لسيدها: يا سيدي احملني إلى أمير المؤمنين هارون الرشيد الخامس من بني العباس واطلب ثمني منه عشرة آلاف دينار فإن استغلاني فقل له: يا أمير المؤمنين وصيفتي تساوي أكثر من ذلك فاختبرها يعظم قدرها في عينك لأن هذه الجارية ليس لها نظير ولا تصلح إلا لمثلك. ثم قالت له: إياك أن تبيعني بدون ما قلت لك من الثمن فإنه قليل في مثلي وكان سيد الجارية لا يعلم قدرها ولا يعرف أنها ليس لها نظير في زمانها.
ثم أنه حملها إلى أمير المؤمنين هارون الرشيد وقدمها له وذكر ما قالت، فقال لها الخليفة: ما اسمك؟ قالت: اسمي تودد قال: يا تودد ما تحسنين من العلوم؟ قالت: يا سيدي إني أعرف النحو والشعر والفقه والتفسير واللغة وأعرف فن الموسيقى وعلم الفرائض والحساب والقسمة والمساحة وأساطير الأولين، وأعرف القرآن العظيم وقد قرأته بالسبع والعشر وبالأربع عشرة وأعرف عدد سوره وآياته وأحزابه وأنصافه وأرباعه وأثمانه وأعشاره وسجداته وعدد أحرفه وأعرف ما فيه من الناسخ والمنسوخ والمدنية والمكية، وأسباب التنزيل وأعرف الحديث الشريف دراية ورواية المسند منه والمرسل ونظرت في علوم الرياضة والهندسة والفلسفة وعلم الحكمة والمنطق والمعاني والبيان وحفظت كثيراً من العلم وتعلقت بالشعر وضربت العود، وعرفت مواضع النغم فيه ومواقع حركات أوتاره فإن غنيت ورقصت فتنت وإن تزينت وتطيبت قتلت وبالجملة فإني وصلت إلى شيء لم يعرفه إلا الراسخون في العلم. فلام سمع الخليفة هارون الرشيد كلامها على صغر سنها تعجب من فصاحة لسانها والتفت إلى مولاها وقال: إني أحضر من يناظرها في جميع ما ادعته فإن أجابت دفعت لك ثمنها وزيادة وإن لم تجب فأنت أولى بها فقال مولاها: يا أمير المؤمنين حباً وكرامة فكتب أمير المؤمنين إلى عامل البصرة بأن يرسل إليه إبراهيم بن سيار النظام وكان أعظم أهل زمانه في الحجة والبلاغة والشعر والمنطق وأمره أن يحضر القراء والعلماء والأطباء والمنجمين والحكماء والمهندسين والفلاسفة، وكان ابراهيم أعلم من الجميع فما كان إلا قليل حتى حضروا دار الخلافة وهم لا يعلمون الخبر فدعاهم أمير المؤمنين إلى مجلسه وأمرهم بالجلوس فجلسوا ثم أمر أن تحضر الجارية تودد فحضرت وأظهرت نفسها وهي كأنها كوكب دري فوضع لها كرسي من ذهب فسلمت، ونطقت بفصاحة لسان وقالت: يا أمير المؤمنين مر من حضر من العلماء والقراء والأطباء والمنجمين والحكماء والمهندسين والفلاسفة أن يناظروني. فقال لهم أمير المؤمنين: أريد منكم أن تناظروا هذه الجارية في أمر دينها وأن تدحضوا حجتها في كل ما ادعته فقالوا: السمع والطاعة لله ولك يا أمير المؤمنين فعند ذلك أطرقت الجارية برأسها إلى الأرض وقالت: أيكم الفقيه العالم المقري المحدث؟ فقال أحدهم: أنا ذلك الرجل الذي طلبت فقالت له: اسأل عما شئت قال لها: أنت قرأت كتاب الله العزيز وعرفت ناسخه ومنسوخه وتدبرت آياته وحروفه قالت: نعم فقال لها: أسألك عن الفرائض الواجبة والسنن القائمة فأخبريني أيتها الجارية عن ذلك ومن ربك ومن إمامك وما قبلتك وأخوانك وما طريقك وما منهاجك؟ قالت: الله ربي ومحمد صلى الله عليه وسلم نبيي والقرآن إمامي والكعبة قبلتي والمؤمنون أخواني والخير طريقي والسنة منهاجي. فتعجب الخليفة من قولها ومن فصاحة لسانها على صغر سنها ثم قال لها: أيتها الجارية أخبريني بما عرفت الله تعالى؟ قالت: بالعقل، قال: وما العقل؟ قالت: العقل عقلان عقل موهوب وعقل مكسوب.

وأدرك شهرزاد الصباح فسكتت عن الكلام المباح.

مشاركة الخبر: مسلسل جودر الحلقة 8.. من هي الجارية تودد؟ على وسائل التواصل من نيوز فور مي

local_library إقرأ أيضاً في آخر الأخبار

أبرز ما كتب عن الفنان العالمى محمود سعيد عندما كان يرسم لوحاته الفنية

أبرز ما كتب عن الفنان العالمى محمود سعيد عندما كان يرسم لوحاته الفنية

منذُ 55 دقائق

كان ولايزال الفنان المصرى العالمى محمود سعيد مصدر إلهام العديد من التشكيليين فهو أحد أهم الأيقونات المصرية التي حفرت...

أسباب زيادة آلام التهاب المفاصل الروماتويدى منها الأطعمة المصنعة

أسباب زيادة آلام التهاب المفاصل الروماتويدى منها الأطعمة المصنعة

منذُ 55 دقائق

يعتبر مرض التهاب المفاصل الروماتويدى مرض مناعي ذاتي مزمن يسبب الألم والالتهاب والتصلب في المفاصل ويصاب به الكثيرون مما...

رئيس وزراء قطر يتحدث عن مرحلة حساسة وتعثرات بمفاوضات تبادل الأسرى

رئيس وزراء قطر يتحدث عن مرحلة حساسة وتعثرات بمفاوضات تبادل الأسرى

منذُ 56 دقائق

وصف رئيس وزراء قطر المرحلة التي تمر بها مفاوضات تبادل الأسرى بغزة بأنها حساسة وتشهد...

أردوغان سأواصل الدفاع عن النضال الفلسطيني ما دام بالعمر بقية حماس حركة تحرر

أردوغان سأواصل الدفاع عن النضال الفلسطيني ما دام بالعمر بقية حماس حركة...

منذُ 56 دقائق

جاءت تصريحات أردوغان كلمة خلال اجتماع الكتلة النيابية لحزبه العدالة والتنمية في البرلمان...

قراءة في أسباب عودة انخفاض الجنيه المصري أمام الدولار مجددا
قراءة في أسباب عودة انخفاض الجنيه المصري أمام الدولار مجددا
منذُ 56 دقائق

ارتفع سعر صرف الدولار في البنوك المصرية وفي السوق السوادء الموازية مقابل الجنيه خلال اليومين الماضيين ما أثار مخاوف...

شاهد لحظة هجوم مسيرة لحزب الله على قيادة سرية استطلاع للاحتلال فيديو
شاهد لحظة هجوم مسيرة لحزب الله على قيادة سرية استطلاع للاحتلال فيديو
منذُ 56 دقائق

وثقت كاميرات لحظة هجوم طائرة مسيرة لحزب الله على مقر قيادة سرية استطلاع...

widgets إقراء أيضاً من اليوم السابع ثقافة وفن

مسلسل الحشاشين وحكاية الفرقة المارقة في كتاب أحمد أمين
أين يسكن الجن والشياطين كل حضارة ولها حكاية
لوحة موديلياني تعود إلى ورثة فنان فرنسى اعرف ماذا حدث
أبرز ما كتب عن الفنان العالمى محمود سعيد عندما كان يرسم لوحاته الفنية