تحدثت عن بداية مشوراها والمعوقات  الفنانة فاطمة مثنى في حوار مع الموقع بوست أطمح للكثير ونظرة المجتمع للمرأة تزعجني

تحدثت عن بداية مشوراها والمعوقات .. الفنانة "فاطمة مثنى" في حوار مع الموقع بوست: أطمح للكثير ونظرة المجتمع للمرأة تزعجني

تم نشره منذُ 1 سنة،بتاريخ: 09-12-2020 م الساعة 07:53:54 الرابط الدائم: https://newsformy.com/news-385118.html في : اخبار سياسية    بواسطة المصدر : الموقع بوست محلية

تحدثت عن بداية مشوراها والمعوقات .. الفنانة "فاطمة مثنى" في حوار مع الموقع بوست: أطمح للكثير ونظرة المجتمع للمرأة تزعجني

كشفت الفنانة اليمنية "فاطمة مثنى" عن بداية رحلتها مع الفن منذ طفولتها والصعوبات التي واجهتها في مشوار حياتها الفنية.

تحدثت الفنانة فاطمة في حوار خاص مع "الموقع بوست" عن العوامل التي ساعدتها على تحقيق حلمها وعن طموحاتها المستقبلية، وبأن تصبح فنانة تتخطى الحدود وتشارك في حفلات دولية مختلفة.

تقول الفنانة مثني الذي تحظى بجمهور كبير ويتابعها مئات الآلاف على قناتها في "يوتيوب" بدأت منذ طفولتي في المجال الفني بعمر عشر سنوات، اشتغلت العديد من الألبومات، وشاركت مع العديد من الفنانين، غنيت للعرسان وللطفل ولليتيم وللمريض وللمرأة وللرجل وللأم وللأب للوطن.

تضيف "إيماني بنفسي وبصوتي قبل كل شيء، وإيمان  من حولي بي وتفاجأهم بصوتي وحبهم لما أقدمه منذ طفولتي، جعلني أطمح وأسعى لأن أوصل صوتي وفني للجميع، هذا غير أني أعيش في بيئة فنية بحتة فأنا من أسرة فنية".

ولفتت إلى أن من أبرز التحديات والمعوقات التي واجهتها هي العادات والتقاليد والنظرة القاصرة للمرأة بشكل عام أياً كان مسماها الوظيفي.

وأردفت "أما نظرة المجتمع للمرأة كفنانة فهذا أكثر إزعاجاً لي، نظرة الخروج عن العادات والتقاليد وقد تصل أن يتهمك البعض أنك خارج عن الدين، وكأن الدين في نظرهم  مجرد عادات وتقاليد".

نص الحوار:

*هلا حدثتينا عن بداياتك الفنية عن اللحظة الأولى التي جعلتك تؤمنين بكونك فنانة؟

** بدأت منذ طفولتي في المجال الفني بعمر عشر سنوات، اشتغلت العديد من الألبومات، شاركت مع العديد من الفنانين، غنيت للعرسان وللطفل ولليتيم وللمريض وللمرأة وللرجل وللأم وللأب للوطن.

مشاركاتي الفنية تنوعت مواضيعها وحين وجدت صوتي منذ طفولتي يُطلب لغناء كل الألوان والمواضيع أدركت وتأكدت أني قادرة أن أصل بصوتي لمكان أعلى وأن أرضي روح الفنان التي بداخلي.

* ما هي أبرز العوامل التي ساعدتك على تحقيق "فاطمة مثنى" الفنانة التي نطرب لصوتها اليوم؟

** إيماني بنفسي وبصوتي قبل كل شيء، وإيمان  من حولي بي وتفاجأهم بصوتي وحبهم لما أقدمه منذ طفولتي، جعلني أطمح وأسعى لأن أوصل صوتي وفني للجميع، هذا غير أني أعيش في بيئة فنية بحتة فأنا من أسرة فنية.

أخوتي الحسنين التوأمين فنانيَن وممثلين، أخي أحمد فنان أختي منال شاركت معي في العديد من الأعمال الفنية في صغرنا، أمي الغالية والمرحوم أبي كانوا لنا مصدر قوة ودعم، وبالطبع حين تنشأ في بيئة فنية ومحيط أُسري داعم لموهبتك ستحقق الكثير.

* ما هي أعمالك الفنية وما هي أهم تلك الأعمال التي لاقت رواجاً واستحساناً من الجمهور ولماذا؟

** شاركت في العديد من الأعمال منذ طفولتي، ففي سن العاشرة أُنتج لي أول ألبوم أعراس نسائية وبعدها بفترة وجيزة سجلت ثلاثة البومات أعراس، كذلك منها ألبوم دلوعة وقمر والبوم إحساس قمر.

شاركت في العديد من المهرجانات والاحتفالات، مشاركاتي عديدة والكثير من أعمالي موجودة في بعض القنوات على يوتيوب ولا يسعني هنا أن أذكرها جميعاً.

في الآونة الأخيرة حاولت أن أنتقي أعمالي بعناية، غنيت مع الفنان "هاشم الحسني" أغنية "أغار عليك" ولاقت رواج هائل ونالت استحسان الجميع، كما غنيت جلستين عود "زمان الصمت" و"عودتني" ونالتا إعجاب الكثير وهذا في نظري شيء جميل ويضاف إلى رصيدي الفني بالطبع.

* في أحد حواراتك قلتِ أنكِ غير مقتنعة بمستوى الأداء الذي تقدميه، ما هو السبب؟

** إن اقتنعت فسأظل كما أنا، وأنا بطبيعتي إنسانة طموحة أحب دائماً أن أصعد للأعلى، لذا سأظل غير مقتنعة حتى لا أقف عند مستوى معين.

* كونك فنانة وأيضاً متزوجة هل للزواج تأثير على أداء الفنانة أو الفنان وإبداعه؟

** أكيد بالطبع، محيط الفنان يؤثر بشكل كبير عليه، والزوج أو الزوجة هم أقرب الأشخاص لبعض، بالتالي التأثير يكون أقوى سلباً أو ايجاباً.

* كيف ينظر المجتمع اليمني في ظل تقاليده وعاداته للأنثى الفنانة؟

** أكثر ما يزعجني النظرة القاصرة للمرأة بشكل عام أياً كان مسماها الوظيفي، أما نظرة المجتمع للمرأة كفنانة فهذا أكثر إزعاجاً لي، نظرة الخروج عن العادات والتقاليد وقد تصل أن يتهمك البعض أنك خارج عن الدين، وكأن الدين في نظرهم  مجرد عادات وتقاليد.

شخصياً لا أرى أن الدين له علاقة بالعادات والتقاليد، ديننا ثابت، عاداتنا وتقاليدنا متغيرة بحسب الأزمان، فأفعالنا حالياً ستكون عادات وتقاليد للأجيال القادمة.

* كيف تقيمي تجربة المرأة اليمنية مع الفن عموما؟

**أنا كامرأة يمنية أعاني الكثير، وكفنانة يمنية أعاني أكثر، يكفي أننا نحن نعيش في مجتمع قاتل للإبداع، قاتل للفن، قاتل لكل شيء جميل وداعم لكل السوء والقُبح، مجتمع يرى أن المرأة عورة ولا يحق لها أن تعيش.

* ما هو تقيمك للساحة الفنية والغنائية اليمنية في الوقت الراهن؟

** أعتقد أننا بدأنا كفنانين شباب صاعدين وطامحين نصعد بالأغنية اليمنية ونجدد فيها ونسمو بها عالياً بعد أن كانت آيلة للإنحدار والسقوط ممن يسمون أنفسهم فنانين.

* كيف تنظرين لمستقبل الفن اليمني وما أبرز المعوقات التي تقف في طريق أي فنان؟

** الفن اليمني سيعاود النهوض وسيظل في القمة دائما، من المعروف أن اليمن ولَّادة دائماً للمبدعين، وهؤلاء المبدعين هم من سيصلون بالفن اليمني للأعلى.

أما المعوقات فهي كثيرة أولها وأهمها الدعم المادي، نحن ننتج أغانينا بأنفسنا لا نتلقى دعماً من أحد، لذا غالباً نتأخر في إصدار عدة أغاني في فترة وجيزة.

هذا بالطبع نابع من إيماننا بأنفسنا وبما نقدمه، وسنستمر بدعم أنفسنا، لأن الفن رسالة والرسالة لا تتوقف ولا تنتهي إلى أن تصل للجميع.

* ما هو اللون الغنائي اليمني المفضل لديك؟

** أستمع لكل الألوان، لكني أميل للون الطربي يمنيا أو عربيا.

* فاطمة مثنى ماذا كانت ستكون لو لم تكن فنانة؟

** لا أتخيل أن يطلق علي أي مسمى وظيفي لا يجاوره فنانة، كنت سأكون مذيعة فنانة أيضاً.

* الفنان عندما يغني لمن يغني هل يغني لتجربة عاشها أم أنه يختار موضوع ويغني عليه دون تجربة ذاتية، أقصد كيف تتولد مشروع الأغنية عند الفنان؟

** يختلف من فنان لآخر، أنا شخصياً لا أغني إلا ما يلمس قلبي، أحب أن أعيش الكلمات قبل أن أغنيها، أعيشها بحب حتى أغنيها بحب، حينها أكون واثقة تماماً أنها ستصل للجمهور بكل حب.

وأحياناً بالطبع نغني الكثير بدون تجربة ذاتية، إلا أني أحاول قدر استطاعتي أن أعطي لكل موضوع إحساسه الخاص به، لذا غالباً إن لم يكن دائماً أنا أغني ما أُحب وما يلمسني.

كما أن اختيار اللون الغنائي واللحن يتحكم بقوة في اختيار الفنان للأغنية التي سيغنيها، انتقاء ما يناسب صوت الفنان هو عنصر مهم في نجاح الأُغنية.

* ما علاقة الفنان بجمهوره الذي يستمع اليه، كيف يمكنك أن تصفي لنا هذه العلاقة؟

** تخيل أنك تغني ولا أحد يستمع لك، حينها ستعرف تماماً ما هي علاقة الفنان بجمهوره نحن نغني لهم، لا نستطيع كفنانين ممارسة الفن دون جمهور، جمهورنا هو سبب استمرارنا وتأكد أن محاولتنا في تقديم الأفضل دائما هو لغرض إرضاء الجمهور وإرضاء ذائقته الفنية.

* لمن تسمعين من الفنانين اليمنيين والعرب؟

** أستمع لأم كلثوم, لطلال مداح، لمحمد عبده، وعبدالمجيد عبدالله، محمد حمود الحارثي، حمود السمه، حسين محب، للكثير ولا يسعني ذكر الجميع.

* ما طموحات ومشاريع الفنانة فاطمة مثنى في المستقبل؟

** أطمح للكثير، أطمح لأن أقيم حفلات في دول مختلفة، أطمح لأن اُنتج الكثير من الأغاني الخاصة بي، أطمح لأن يحبني الجميع ويحب ما أقدمه دائما.



مشاركة الخبر: تحدثت عن بداية مشوراها والمعوقات .. الفنانة "فاطمة مثنى" في حوار مع الموقع بوست: أطمح للكثير ونظرة المجتمع للمرأة تزعجني على وسائل التواصل من نيوز فور مي

local_library إقرأ أيضاً في آخر الأخبار

الأفلام والطعام قصة حب لا تنتهي

الأفلام والطعام قصة حب لا تنتهي

منذُ 18 دقائق

الأفلام والطعام قصة حب لا...

سياسي  سمو وزير الخارجية يؤكد التزام المملكة بميثاق الأمم المتحدة ودعمها المستمر لمبادئ الشرعية الدولية الهادفة للحفاظ على الأمن والسلم الدوليين

سياسي سمو وزير الخارجية يؤكد التزام المملكة بميثاق الأمم المتحدة ودعم...

منذُ 18 دقائق

نيويورك 29 صفر 1444 ه الموافق 25 سبتمبر 2022 م واس أكد صاحب السمو الأمير فيصل بن فرحان بن عبدالله وزير الخارجية التزام المملكة...

الإمارات أمام الأمم المتحدة نطالب إيران بإنهاء احتلالها للجزر الإماراتية الثلاث

الإمارات أمام الأمم المتحدة نطالب إيران بإنهاء احتلالها للجزر الإمارات...

منذُ 20 دقائق

قالت وزيرة الدولة الإماراتية لشؤون التعاون الدولي ريم الهاشمي اليوم الأحد إن دولة الإمارات لن تتوقف يوما عن المطالبة...

الشرطة العسكرية تضبط كمية من المخدرات كانت في طريقها إلى مدينة تعز

الشرطة العسكرية تضبط كمية من المخدرات كانت في طريقها إلى مدينة تعز

منذُ 21 دقائق

ضبطت الشرطة العسكرية بمحافظة تعز جنوب غربي البلاد كمية من المخدرات التي كانت في طريقها لمدينة تعز عاصمة...

الاحتلال يغلق الضفة الغربية وغزة ويرفع حالة التأهب الأمني
الاحتلال يغلق الضفة الغربية وغزة ويرفع حالة التأهب الأمني
منذُ 24 دقائق

أغلق جيش الاحتلال الإسرائيلي الضفة الغربية وقطاع غزة وذلك بالتزامن مع الأعياد اليهودية ورأس السنة...

سبب بكاء القمر ياسمين الخطيب تثير حيرة متابعيها على فيس بوك
سبب بكاء القمر ياسمين الخطيب تثير حيرة متابعيها على فيس بوك
منذُ 27 دقائق

أثارت الكاتبة ياسمين الخطيب حالة من الجدل بين متابعيها على مواقع التواصل الاجتماعي بعد ظهورها الأخير وهي باكية حيث نشرت ...

widgets إقراء أيضاً من الموقع بوست محلية

الحوثيون ينهبون ممتلكات خاصة بالشيخ الدعام في رضمة إب
الشرطة العسكرية تضبط كمية من المخدرات كانت في طريقها إلى مدينة تعز
إصابة عشرة أطفال بإنفجار مقذوف من مخلفات الحرب جنوبي الحديدة
إعلان حالة الطوارئ لمواجهة كارثة السيول التي تضررت فيها أكثر من 16 ألف أسرة نازحة في مأرب