قد لا يكون خلط الواقيات الشمسية أمرا جيدا

قد لا يكون خلط الواقيات الشمسية أمرًا جيدًا

تم نشره منذُ 1 اسبوع،بتاريخ: 22-11-2021 م الساعة 03:45:06 الرابط الدائم: https://newsformy.com/news-905256.html في : أخرى ومتنوعة    بواسطة المصدر : مصر اليوم

قد لا تعمل الواقيات الشمسية الآمنة والفعالة بمفردها بنفس الكفاءة عندما تُخلَط معًا، تشير أبحاث حديثة أن بعض تركيباتها المخلوطة قد تتسبب في تكوّن نواتج ثانوية سامة.

على سبيل المثال، يُعد أكسيد الزنك في كثير من الأحيان بديلًا آمنًا وخاليًا من المواد الكيميائية للواقيات الشمسية المتوفرة الأخرى، إلا أن ذلك مرهونٌ بالمواد المضافة إليه.

يقول الباحثون إن وُضِع هذا الواقي الشمسي غير العضوي فوق واقيات شمسية أخرى عضوية أو تحتها، فإنه لن يحجب معظم الأشعة الشمسية فوق البنفسجية بنفس فاعلية استخدام أحد تلك الواقيات الشمسية بمفرده.

وجد الباحثون أن المزيج يكسر مركبات الواقيات الشمسية المسؤولة عن حجب الأشعة البنفسجية، ما يقلل من فعاليتها ويؤدي إلى تكوّن منتجات محتملة السمية.

في الدراسة الحالية، لم تُختبَر سمّيتها إلا على الأسماك المخططة؛ أي أنها لم تُختبَر على البشر، إلّا أن هذه الكائنات لا تختلف عنّا جينيًّا بدرجة كبيرة. إضافةً إلى ذلك، فإن هذا النوع من الأسماك يُعد نموذجًا مناسبًا للأسماك البحرية التي قد تتعرض إلى الأذى بسبب الواقيات الشمسية التي نختار استخدامها.

حتى نكتشف المزيد في هذا الصدد، ينصح الباحثون بتجنب وضع هذه المنتجات فوق بعضها، ليس فقط من أجل صحتنا، بل من أجل البيئة المحيطة بنا أيضًا.

لا يعني هذا بالتأكيد أننا يجب أن نتجنب استخدام الواقيات الشمسية كليًا، فعلى الرغم من مخاوفنا تجاه أخطارها المحتملة، يمكننا الجزم بأن التعرض الزائد إلى أشعة الشمس فوق البنفسجية يسبّب سرطانات جلدية مميتة لدى كثير من الناس.

يقول عالم المواد ريتشارد بلاكبيرن من جامعة ليدز: «ما نزال ننصح المستهلكين باستخدام واقي الشمس، ولكننا نقترح عليهم تجنب خلطه مع أكسيد الزنك سواء عن قصد باستخدام الواقيات الشمسية المخلوطة التي تدمج الجزيئات الصغيرة الحاجبة للأشعة الشمسية مع أكسيد الزنك، أو عرضيًا بخلط الواقي الشمسي مع منتجات أخرى تحتوي على أكسيد الزنك، مثل مستحضرات التجميل التي تحتوي على عامل حماية من الشمس (SPF)».

على الرغم من حقيقة أن العديد من الدراسات الأخرى أظهرت أن الواقيات الشمسية يمكنها أن تتفاعل بسرعة عند التعرض إلى الأشعة فوق البنفسجية، فإن عددًا قليل جدًا من الباحثين اختبر هذا التفاعل لمعرفة ما إذا كان يصدر نواتج ثانوية سامة.

إن المواد الكيميائية المعتمدة في إنتاج الواقيات الشمسية لم تُثبت عدم سميّتها إلا في حالتها النقية، أي بمفردها دون أن تُخلط مع مواد أخرى.

لفهم كيفية تفاعل المواد الكيميائية المعتمدة في إنتاج الواقيات الشمسية في الولايات المتحدة وأوروبا عند خلطها، اختبر الباحثون المكوّنات الموجودة في خمسة واقيات شمسية تجارية بعامل حماية من الشمس يبلغ 15.

اختبر الفريق بعد ذلك تأثير التعرض إلى الشمس مدة ساعتين وخلط أكسيد الزنك مع هذه التركيبات الكيميائية على فعاليتها وأمانها، وتشير النتائج إلى أنه حتى عند خلط كمية صغيرة من أكسيد الزنك مع الواقيات الشمسية غير المعدنية تنخفض الحماية من الأشعة فوق البنفسجية من النوع A (الذي يشكل غالبية أشعة الشمس) بنسبة تزيد عن 80% وقد تصل إلى 92%.

عندما لم يُضَف أكسيد الزنك، لم يفقد مزيج الواقيات الشمسية غير المعدنية سوى 15.8% من فعاليته ضد الأشعة فوق البنفسجية؛ ما يبين أن الواقيات الشمسية المصنوعة من جزيئات صغيرة الحجم لا تتكسر بدرجة كبيرة عند التعرض إلى الشمس، بيد أن الدراسة لم تختبر المنتجات التجارية مباشرةً، بل اختبرت فقط مكوناتها الرئيسية المسؤولة عن حجب الأشعة فوق البنفسجية؛ لذا يقول الباحثون أن المواد الحافظة والمواد الكيميائية الأخرى في الواقيات الشمسية المستخدمة قد تغير هذه النتائج وتحتاج إلى مزيد من الدراسة.

حتى ذلك الوقت، ينصح الباحثون بتجنب خلط أكسيد الزنك مع الواقيات الشمسية الأخرى، حتى إن كان مستحضر التجميل يحتوي على عامل حماية من الشمس، فإن ذلك يمكنه أن يقلل من فعالية المنتج، ومن المحتمل أن يقلل من أمانه أيضًا.

عندما عُرّضت أجنة الأسماك المخططة إلى أمزجة متنوعة من المواد الكيميائية وأكسيد الزنك مدة خمسة أيام تحت أشعة الشمس، لاحظ الباحثون مستوياتٍ مرتفعة من المنتجات الثانوية السامة لدى الأجنة عند إضافة أكسيد الزنك.

لم تتسبب هذه المنتجات في موت الأسماك المخططة، لكنها سببت عيوبًا شكلية في معظم الأحيان.

يقول الباحثون: «تقترح هذه النتائج أن جسيمات أكسيد الزنك قد تزيد من سمية الواقيات الشمسية بطرق غير معروفةٍ في وقتنا الحالي».

ويضيفون: «نخشى من أن زيادة سعة انتشار المواد الكيميائية الحاجبة للأشعة فوق البنفسجية (تحديدًا جسيمات أكاسيد المعدن)، إضافةً إلى نقص الدراسات في مجال التسمم الضوئي للواقيات الشمسية -خاصةً المنتجات المستحضرة-، قد تسفر عن نواتج ذات عواقب غير مرغوبة أو بدائل كيميائية غير محبذة».

من المؤسف أنه لا توجد بدائل مناسبة لأكسيد الزنك؛ فعلى سبيل المثال، لا يوجد الكثير من البدائل المعتمدة فدراليًا لأكسيد الزنك التي يمكنها أن تحجب الأشعة فوق البنفسجية بنفس الطريقة في الولايات المتحدة. أما في أوروبا، فإنه توجد مكونات غير عضوية أخرى معتمدة الاستخدام في الواقيات الشمسية لحجب الأشعة فوق البنفسجية، لكن يبدو أنها لا تتكسر وتنتج مواد كيميائية سامة مثل أكسيد الزنك.

من أجل اختبار سمّيتها المحتملة على نحو أفضل، مُزجَت المحاليل مع ثنائي ميثيل السلفوكسيد لزيادة قابلية ذوبانها في الماء، لكن الواقيات الشمسية لا تحتوي على ثنائي ميثيل السلفوكسيد، لذا فإن أي مادة كيميائية قد يكون لها تداعيات خطيرة علينا أو على الحياة البرية يجب أن تكون داعيًا للدراسة والبحث المتواصلين؛ خاصةً أن بعض الواقيات الشمسية الخطيرة غابت عن ملاحظتنا من قبل.

فعلى سبيل المثال، تبين أن مركبًا كيميائيًا حاجبًا للأشعة فوق البنفسجية ومستخدمًا في 3,500 علامة تجارية للواقيات الشمسية يعرقل نمو الشعاب المرجانية في المحيطات ويجعلها أكثر عرضة إلى الحوادث المسببة لابيضاض المرجانيات لسنوات، مع ذلك فإن هذه المكونات ما تزال مستخدمة باستمرار.

في السنوات الأخيرة، ازداد عدد الأشخاص الذين يشعرون بالقلق إزاء المواد الكيميائية المستخدمة في واقياتهم الشمسية، إلا أن الأبحاث والقوانين التنظيمية لهذه التركيبات ما تزال متخلفة بقدر كبير.

لا يقتصر هذا الأمر على الواقيات الشمسية فحسب، إذ إن هناك العديد من المستحضرات التجميلية التي نضعها على جلدنا كل يوم ولم يُختبَر أمانها كما ينبغي بعد، والأسوأ من ذلك، تبين أن بعض المستحضرات التجميلية قد تكون سامة أو سرطانية في أوروبا، لكنها ما زالت متاحة تجاريًا في البلدان الأخرى، مثل الولايات المتحدة.

إن سد الفجوة الهائلة في معرفتنا بهذه المسألة يُعد مهمة مضنية، وما يزيد من صعوبتها هو حقيقة أن بعض المواد الكيميائية قد تصبح سامة بعد تغيير بسيط في التركيبة أو خلط عدة منتجات معًا.

اختتم الباحثون: «عمومًا، ثمة حاجة إلى مزيد من الدراسات على الثبات والتسمم الضوئي للتراكيب المستخدمة في الواقيات الشمسية حتى نسترشد بها في إعداد تركيبات آمنة وفعالة وإنتاجها على نطاق واسع».

اقرأ أيضًا:

يحذر العلماء: معظمنا يرتكب خطأً حاسمًا عند وضع واقي الشمس

كيف تختار الواقي الشمسي المناسب؟

ترجمة: رحاب القاضي

تدقيق: أحمد الحميّد

المصدر

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة انا اصدق العلم ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من انا اصدق العلم ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

مشاركة الخبر: قد لا يكون خلط الواقيات الشمسية أمرًا جيدًا على وسائل التواصل من نيوز فور مي

local_library إقرأ أيضاً في آخر الأخبار

عام  رصد 17مخالفة وإغلاق منشأتين برفحاء لعدم التزامها بالإجراءات الصحية والاحترازية

عام رصد 17مخالفة وإغلاق منشأتين برفحاء لعدم التزامها بالإجراءات الصحي...

منذُ 24 دقائق

رفحاء 01 جمادى الأولى 1443 ه الموافق 05 ديسمبر 2021 م واس ضبطت أمانة منطقة الحدود الشمالية ممثلة ببلدية محافظة رفحاء خلال...

اجتماعي  تعليم ينبع يشارك العالم الاحتفاء باليوم العالمي للتطوع 2021

اجتماعي تعليم ينبع يشارك العالم الاحتفاء باليوم العالمي للتطوع 2021

منذُ 24 دقائق

ينبع 01 جمادى الأولى 1443 ه الموافق 05 ديسمبر 2021 م واس نظم تعليم ينبع اليوم في مبنى الأقسام النسائية معرضا تثقيفيا بعنوان...

عام مدارس تعليم صبيا تستقبل أكثر من 140 ألف طالب وطالبة مع بداية الفصل الدراسي الثاني

عام مدارس تعليم صبيا تستقبل أكثر من 140 ألف طالب وطالبة مع بداية الفصل...

منذُ 24 دقائق

جيزان 01 جمادى الأولى 1443 ه الموافق 05 ديسمبر 2021 م واس استقبلت 1298 مدرسة بتعليم محافظة صبيا اليوم أكثر من ١٤١ ألف طالب وطالبة...

عام  العراق يسجل 457 إصابة جديدة بفيروس كورونا

عام العراق يسجل 457 إصابة جديدة بفيروس كورونا

منذُ 24 دقائق

بغداد 01 جمادى الأولى 1443 ه الموافق 05 ديسمبر 2021 م واس سجل العراق خلال الساعات ال24 الماضية 457 إصابة جديدة بفيروس كورونا...

عضو المكتب السياسي في حركة أنصار الله علي القحوم لقناة الميادين على النظام السعودي أن يستعد للرد على مجازره ضد اليمن
عضو المكتب السياسي في حركة أنصار الله علي القحوم لقناة الميادين على ال...
منذُ 24 دقائق

قال عضو المكتب السياسي في حركة أنصار الله علي القحوم امس السبت إن الصمت الدولي حيال مجزرة التحالف معيب  وأكد القحوم في...

كشف فساد الاخوان في محافظة شبوة فاوقفوه عن العمل ثم اعتقلوه
كشف فساد الاخوان في محافظة شبوة فاوقفوه عن العمل ثم اعتقلوه
منذُ 24 دقائق

قامت مليشيات الاخوان بمحافظة شبوة في وقت متأخر من مساء أمس السبت 2021124م بمداهمة أحد الفنادق بمدينة عتق عاصمة محافظة شبوة...

widgets إقراء أيضاً من مصر اليوم

السكوالين مكون ثوري لمحاربة مشاكل البشرة
مكياج عروس غريب وقوي
أفضل اسفنجة مكياج
منة شلبي طبيبة عيون وأحمد حاتم مهندس شخصيات مسلسل ليه لأ 2