اليمن يعتزم رفع إنتاجه من الغاز والبترول

اليمن يعتزم رفع إنتاجه من الغاز والبترول

تم نشره منذُ 2 اسبوع،بتاريخ: 14-01-2022 م الساعة 07:39:53 الرابط الدائم: https://newsformy.com/news-998468.html في : اخبار محلية    المصدر : نيوز فور مي

ذكر مسؤول في شركة صافر لعمليات استكشاف وانتاج النفط في اليمن الخميس، أن الشركة الحكومية تعتزم رفع إنتاجها من الغاز والبترول المحسن (سي5) بحلول نهاية الشهر الجاري.

وذكر المهندس عبد السلام العطير، مدير قطاع الإنتاج والعمليات في الشركة الواقعة بمحافظة مأرب شمال شرقي اليمن، أن الشركة تخطط لزيادة الإنتاج عبر ضخ 40 مليون قدم مكعبة من الغاز الطبيعي الذي يحتوي على كميات من الغاز المنزلي ابتداء من نهاية يناير كانون الثاني الحالي

وأكد العطير لرويترز، أن الشركة تعمل على زيادة ذلك من حقل الشورى التابع لها على أن ترسله إلى وحدة المعالجة المركزية بالشركة لرفع إنتاج الغاز المنزلي إلى 23 ألف برميل يوميا من 21500 برميل يوميا حاليا.

وأضاف أن الشركة ستعمل على نقل الكمية نفسها من الغاز الجاف من حقل أسعد الكامل إلى حقل الشورى لحقنه بالغاز والحفاظ عليه مضغوطا وحمايته من النضوب.

وقال المسؤول اليمني "شركة صافر تسعى إلى تلبية حاجة السوق من الغاز المنزلي حيث تمتلك أربعة مصانع غاز يستطيع كل مصنع معالجة 400 مليون قدم مكعبة من الغاز يوميا بحيث يتم استخراج منه الغاز المنزلي وكذلك سي فايف يخلط مع الخام المصدر أو يخلط مع بترول 95 وينتج بترول محسن عالي الجودة".

تراجع الإنتاج

كانت شركة صافر، استأنفت في منتصف نوفمبر/ تشرين الثاني عمليات ضخ البنزين بطاقة إنتاجية 25 ألف برميل يوميا، منها 10 آلاف لمصافي مأرب و 15 ألفا تصدر عبر ميناء النشيمة بمحافظة شبوة.

ويقدر احتياطي اليمن من الغاز الطبيعي المؤكد في (القطاع 18) بمأرب والجوف بنحو 10.3 تريليون قدم مكعبة بيع منه 9.1 تريليون لكوريا الجنوبية والولايات المتحدة وفقا لاتفاق بيع الغاز اليمني الذي بدأ سريانه عام 2009 لمدة 20 عاما.

واستأنفت شركة صافر إنتاجها وتصديرها للنفط الخام منتصف أكتوبر/ تشرين الأول عام 2019، بعد خمس سنوات من التوقف. وكانت الشركة تنتج قبل اندلاع الحرب بين الحوثيين وتحالف تقوده السعودية مطلع 2015 نحو 40 ألف برميل نفط يوميا من (القطاع 18) بمحافظة مأرب

ويعتبر قطاع النفط والغاز أهم مصدر لمعظم إيرادات الحكومة في اليمن، وهو منتج صغير للنفط، وتراجع إنتاجه حاليا إلى 55 ألف برميل يوميا بعد أن كان قبل الحرب ما بين 150 و200 ألف برميل يوميا، في حين كان يزيد على 450 ألف برميل يوميا عام 2007.

مشاركة الخبر: اليمن يعتزم رفع إنتاجه من الغاز والبترول على وسائل التواصل من نيوز فور مي

local_library إقرأ أيضاً في آخر الأخبار

لحج مدير دائرة تنمية المرأة بالمسيمير تطالب بمزيد من الدعم والإهتمام لإنتشال واقع القطاع النسوي بالمديرية

لحج مدير دائرة تنمية المرأة بالمسيمير تطالب بمزيد من الدعم والإهتمام ل...

منذُ 7 دقائق

أكدت مدير إدارة تنمية المرأة والطفل بمديرية المسيمير محافظة لحج الأخت الأستاذة أنيسه فضل فرج بامطرف على أهمية تعزيز دور ...

رياضي  المدير الرياضي العام لبطولة قدرة التحمل لرياضة الفروسية  العلا تتميز بطبيعة وتضاريس رائعه وترتبط بالخيل تاريخا

رياضي المدير الرياضي العام لبطولة قدرة التحمل لرياضة الفروسية العلا ...

منذُ 12 دقائق

العلا 26 جمادى الآخرة 1443 ه الموافق 29 يناير 2022 م واس أكد بطل العالم السابق في بطولات القدرة والتحمل الإيطالي جيانلوكا...

انهيار جسر في بيتسبرغ قبل ساعات من زيارة بايدن لتفقد البنية التحتية

انهيار جسر في بيتسبرغ قبل ساعات من زيارة بايدن لتفقد البنية التحتية

منذُ 21 دقائق

انهار جسر في بيتسبرغ في ولاية بنسلفانيا الأميركية الجمعة قبل ساعات من زيارة مقررة للرئيس الأميركي جو بايدن للمدينة...

المملكة المتحدة تفرض عقوبات جديدة على روسيا الاثنين على خلفية الأزمة الأوكرانية

المملكة المتحدة تفرض عقوبات جديدة على روسيا الاثنين على خلفية الأزمة ا...

منذُ 24 دقائق

أفاد مصدر مقرب من الحكومة البريطانية اليوم السبت أن وزارة الخارجية البريطانية ستعلن عن فرض عقوبات جديدة ضد روسيا يوم...

أزمة روسيا وأوكرانيا مأزق في الطاقة وتداعيات خطيرة
أزمة روسيا وأوكرانيا مأزق في الطاقة وتداعيات خطيرة
منذُ 31 دقائق

تسببت الأزمة الحالية بين روسيا وأوكرانيا واحتمالية اندلاع حرب بينهما في مأزق حقيقي بقطاع...

عقوبة الإعدام جدال حقوقي مستمر في مصر
عقوبة الإعدام جدال حقوقي مستمر في مصر
منذُ 44 دقائق

يستمر الجدال حول عقوبة الإعدام في مصر وهي كانت ثالثة أكثر الدول تنفيذا لهذا الحكم عالميا في العام الماضي وتطالب...

widgets إقراء أيضاً من نيوز فور مي

التحالف يعلن استهداف مواقع سرية لنشاط الطائرات المسيرة بصنعاء
قوات سعودية تنسحب من ميناء بحري في اليمن
تقدم جديد للقوات الحكومية في مأرب